انضم للحقيقةالمصرية‏ عالفيسبوك

كل هذه السنوات وانا اتحدث عن مصنع الموت ببورسعيد ولا حياة لمن تنادي

شاهد ما لم تشاهده من قبل
[noforsanmar.JPG]
See what did you see before

.
.

.
.
.
كارثة مصنع الموت ببورسعيد والتي حدثت بالهند
2006 - 2007 - 2008 - 2009 -2010 - 2011 - 2012 - 2013 -2014
كل هذه السنوات وانا اتحدث عن مصنع الموت ببورسعيد ولا حياة لمن تنادي 

وهذه المرة انشر لكم فيديو من اخطر ما يمكن وهو الذي ستشاهدونه مثلة وعلى الطبيعه وقريبآ ببورسعيد وستشهد ابنائكم ومدينتكم على تسببكم فية بسبب السكوت عنه
انها كارثة مصنع تي سي اي سنمار او تراست سابقآ او مصنع ابو اسماعيل الذي باعه لمستثمرن مجهولي الهوية حتى الان
هذه الكارثة والتي وقعت في الهند وقتلت الاف الضحايا الابرياء من السكان والاطفال والحيوانات والنباتات
 وكان على اثرها طرد المصنع من الهند بقرار قضائي وبترحيب دولي
 فقررت الشركة واصحابها  ان تعيد نفس خطوط الانتاج التي انفجرت بمدينة الهند وتم منعها من التشغيل بنفس الدولة 

الى مصر واختاروا مدينه بورسعيد ليتم بناء مشروعهم من جديد على الارض الباسلة ويكفي ان اقول لكم ان هذه الكارثه ستتسبب في فناء بورسعيد من خريطة العالم
انقذوا بورسعيد من هذة الكارثة

للتواصل
01279779988
تامر مبروك

...إقرأ المزيد

بالمستندات فضيحة استيراد الفحم ومحاولة قتل بورسعيد باسنقبال ميناءها له ورفض مدن سياحية استقبالة او استخدامة كوقود لمصر

.
.
.
.
.
.

الحقيقة المصرية - تامر مبروك

 بعد ان القت مصيبة استيراد الفحم لمصر بظلالها على الاعلام وبدأ المواطن المصري يستشعر هذه الكارثة التي ان تمت ستؤدي الى امراض خطيرة الجميع في غنى عنها وذلك بعد اعلان حكومه المهندس محلب استخدام الفحم وقود وبديل للطاقه وتجاهل هذه الحكومه محاولة البدء في استخدام الطاقة المتجدده والطبيعيه كالرياح والطاقة الشمسية وغيرها من الطاقات النظيفة بدأت جمعيات وحقوقيين مهتمين بالبيئة فضح وكشف هذا المخطط الامر الذي يقف حائلا امام مخطط هذه الحكومه التي وصفها الكثيرن بأنها لا تعي خطورة ما تقدم علية ارضاء لاصحاب مصانع بعينها وخاصه مصانع الاسمنت التي لا تنتج بجوده مناسبة بل وبجوده اقل من المقاييس المصرية العادية هذا وعلمت الحقيقة المصريه بأنه بعد ان قامت شركات سياحية بارسال رسائل مناشده للمهندس عمرو محلب للمطالبة بعدم استخدام مواني سفاجا لاستقبال الفحم المستورد من الخارج فقد اصبح هناك نية كبيرة لجعل مواني بورسعيد هي التي تستقبل هذه المصيبة الامر الذي دفع عدد من النشطاء حتى الغير مهتمين بالبيئة التنبة بالامر وبدأ تكوين حائط صد قوي لمنع دخول هذا الوباء للمدينه الساحلية الحرة وقد حصلت الحقيقة المصرية على نسخه من الخطاب الذي ارسل من جمعية الاستثمار السياحي بالبحر الاحمر لرئيس الوزراء والذي كانه فيه 

 http://www.elhaqeqa.com/?p=11524



...إقرأ المزيد
 

انضم للحقيقةالمصرية‏ عالفيسبوك